الهيكل التنظيمي

 

المجموعة

تم تأسيس مجلس الإدارة بصدور قرار مجلس الوزراء رقم (265) بتاريخ 1422/10/30 بتحويل مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث إلى مؤسسة عامة، وتم تشكيل مجلس الإدارة في دورته الأولى بقرار مجلس الوزراء رقم 2418/م ب وتاريخ 1426/2/18. 

وتهدف المؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث إلى توفير أرفع مستويات الرعاية الطبية التخصصية، والإسهام في إرساء قواعد ومقاييس عالية المستوى في المجال الطبي، مع القيام بالأبحاث العلمية والتطبيقية المتعلقة بالمجالين الطبي والصحي، والتعاون مع الهيئات المتخصصة في البحث العلمي داخل المملكة وخارجها بهدف تطوير وسائل العلاج وتحسينها، مع الترطيز على تقديم الخدمة للمرضى في التخصصات الطبية الدقيقة. كما تساهم المؤسسة- بالتعاون مع الهيئات الصحية والمؤسسات التعليمية داخل المملكة وخارجها- في توفير الكفاءات الوطنية المتخصصة وتأهيلها للعمل في مجال المستشفيات، وذلك بتوفير السبل لتدريب السعوديين في شتى برامج التعليم الصحي، واعتماد برامج متكاملة لتدريب الأطباء المقيمين وأطباء الزمالة، والاهتمام برفع مستوى الوعي والثقافة الصحية بين أفراد المجتمع بالمشاركة في إصدار النشرات التثقيفية والمجلات الطبية العلمية. 

يحتل مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث - الرياض، مكانة فريدة محليًا وإقليميًا وعالميًا، منذ تأسيسها عام 1975 لتقديم أعلى مستوى من الرعاية الصحية المتخصصة في بيئة تعليمية وبحثية متكاملة، وفقًا لاستراتيجية تطوير ممنهج تتيح أفضل التقينات الطبية، الأمر الذي ساهم في تطوير وتحسين أساليب التشخيص والعلاج. 

يتبوأ مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث - فرع جدة، مكانة متقدمة، بفضل التطوير المستمر والممنهج لإتاحة التقنيات الطبية المتطورة، لتنعكس بشكلٍ حقيقيٍ على خدمات الرعاية الطبية التخصصية التي تقدمها المؤسسة لمرضاها.