برامج الدراسات العليا

أمراض الدم

يمتد برنامج الزمالة في أمراض الدم وزراعة الخلايا الجذعية المكوِّنة للدم على مدار عامين من التدريب المنظم بدوام كامل تحت إشراف المدربين المتخصصين، مع إمكانية التمديد الاختياري لعام ثالث يركّز على الأبحاث السريرية أو الأساسية. وبفضل الاطلاع المكثف والخاضع للإشراف، يكتسب مرشح الزمالة المعرفة الكافية والخبرة العملية اللازمة ليصبح طبيباً مستقلاً ومؤهلاً بدرجة عالية وقادراً على التعامل مع مختلف أمراض الدم. وتركز منهجية التدريب على تأهيل المرشح ليصبح متعلماً معتمداً على ذاته مع التركيز الشديد على فترات التوجيه الأكاديمي والبحثي.

ومن خلال هذا البرنامج، يدرك المرشحون أهمية أسلوب العمل كفريق في التعامل مع المشكلات الطبية. وخلال عامي التدريب، يتمّ تناوب الطبيب المختص على برنامج أمراض الدم غير الورمية والذي يركز في المقام الأول على الأمراض الانصمامية الخثارية، والاضطرابات النزفية، والاعتلالات الهيموغلوبينية، متبوعاً ببرنامج السرطانات الخبيثة لأمراض الدم، وفي النهاية من خلال برنامج زراعة الخلايا الجذعية المكوِّنة للدم والذي يمثل واحداً من أكبر البرامج على مستوى العالم لزراعة النخاع من متبرع آخر. كما يتمّ تناوب الطبيب أيضا] على علم أمراض الدم لفهم علم تشكل النخاع العظمي والدم المحيط، وبنك الدم، ومختبر تجلط الدم، وعد الكريات بتدفق الدم، وأمراض الدم المخبرية الأخرى التي تمثل جزءاً لا يتجزأ من برنامج الزمالة. ويمكن ترتيب تناوبات اختيارية في طب الأورام ، أو طب الأورام الإشعاعي، أو الطب التلطيفي، أو الإدارات الأخرى. ويعدّ برنامج تدريب زمالة أمراض الدم في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث (مؤسسة عامة) برنامجاً معتمداً من المملكة المتحدة (MRCPath) في التخصص الدقيق في أمراض الدم.

مدير البرنامج

هزاع عبدالله الزهراني

استشاري أمرض الدم وزراعة نخاع العظم