تعرف على الأمراض

 

سرطان المثانة

تعرف على الأمراض

 

ما هو سرطان المثانة؟

سرطان المثانة هو أحد أنواع السرطانات التي تصيب المثانة في الجسم. والمثانة عبارة عن عضو أجوف يقع أسفل البطن ويتجمّع فيه البول. وهناك ثلاثة أنواع رئيسية من سرطان المثانة:1

  • سرطان الخلايا الانتقالية: يصيب الخلايا البولية التي تبطّن التجويف الداخلي للمثانة، ويعدّ أكثر أنواع سرطان المثانة شيوعاً.
  • سرطان الخلايا الحرشفية: يستهدف الخلايا المسطّحة والرقيقة في بطانة المثانة.
  • سرطان الخلايا الغدّية: يستهدف الخلايا المسؤولة عن إنتاج وإفراز المخاط والسوائل الأخرى.

ويتمّ تصنيف سرطانات المثانة إلى أربعة مراحل تتفاوت بحسب شدتها:

المرحلة الأولى

انتشار السرطان بشكل محدود ضمن البطانة الداخلية للمثانة، وعدم وصوله إلى جدار المثانة العضلي.

المرحلة الثانية

انتشار السرطان إلى جدار المثانة ولكنه لا يزال يقتصر على المثانة فقط.

المرحلة الثالثة

انتشار الخلايا السرطانية إلى الأنسجة المحيطة بجدار المثانة.

المرحلة الرابعة

انتشار السرطان إلى الغدد الليمفاوية وأعضاء ومناطق أخرى من الجسم مثل العظام أو الكبد أو الرئتين.

 

ويحتل سرطان المثانة المرتبة التاسعة ضمن قائمة أكثر أنواع السرطان شيوعاً في العالم، حيث وصل عدد الحالات الجديدة التي تمّ تشخيص إصابتها بهذا المرض في عام 2012 إلى ما يقارب 430 ألف حالة.2 أمّا على مستوى المملكة العربية السعودية، فيحتل سرطان المثانة المرتبة الثامنة كأحد أكثر أنواع السرطان شيوعاً بين الرجال.3

 

ما هي أسباب الإصابة بسرطان المثانة؟

على الرغم من أنّ الأسباب الدقيقة للإصابة بسرطان المثانة لا تزال غير معروفة.

 

  ما هي العوامل التي تزيد من احتمال الإصابة بسرطان المثانة؟

يعتقد العلماء أنّ هناك مجموعة من العوامل الأساسية تلعب على الأرجح دوراً في الإصابة بهذا المرض:4

  • التغيّرات الوراثية: يلعب حدوث تغيّرات في الحمض النووي لخلايا المثانة دوراً في الإصابة بسرطان المثانة.
  • التدخين: يزيد تراكم المواد الكيميائية الضارة الناجمة عن التدخين في المثانة من احتمال الإصابة بسرطان المثانة.
  • التقدّم في العمر.
  • الأصول العرقية: ذوو البشرة البيضاء أكثر عرضة من غيرهم لخطر الإصابة بسرطان المثانة.
  • نوع الجنس: الرجال أكثر عرضة للإصابة بهذا النوع من السرطان من النساء.
  • أنواع معيّنة من المواد الكيميائية: التعرّض لأنواع معيّنة من المواد الكيميائية في أماكن العمل كالأصبغة والدهانات والجلود والغبار وبعض أنواع المنسوجات والدهانات ولوازم تصفيف الشعر.
  • العلاج الإشعاعي: المرضى الذين خضعوا للعلاج الإشعاعي أكثر عرضة من غيرهم لخطر الإصابة بسرطان المثانة.
  • العلاج الكيميائي: يزيد تناول بعض أدوية العلاج الكيميائي (كعقار السيكلوفوسفاميد) من خطر الإصابة بسرطان المثانة.
  • أنواع معيّنة من أدوية السّكري: قد يؤدي استخدام عقار "أكتوس" لعلاج داء السّكري إلى حدوث تأثيرات جانبية خطيرة لدى المرضى تشمل الإصابة بسرطان المثانة.
  • الإصابة بسرطان المثانة سابقاً: الأشخاص الذين أصيبوا بسرطان المثانة في السابق وشفوا منه معرضون أكثر من غيرهم لخطر الإصابة بأورام جديدة في المثانة.
  • التاريخ العائلي: يتزايد احتمال الإصابة بسرطان المثانة في حال إصابة أحد أفراد الأسرة بالمرض سابقاً.
  • التهاب المثانة المزمن.
  • الطفيليات: يُعتقد أنّ وجود الطفيليات التي تسبب مرض البلهارسيا يؤدي إلى الإصابة بسرطان المثانة.

 

ما هي أعراض الإصابة بسرطان المثانة؟

تشمل أبرز أعراض وعلامات الإصابة بسرطان المثانة ما يلي:6

  • خروج الدم مع البول وهو أبرز أعراض الإصابة بسرطان المثانة.
  • الشعور بالألم أثناء التبول.
  • التبول المتكرر.
  • الشعور بالحاجة إلى تفريغ المثانة دون أن يكون فيها بول فعلا.
  • ألم في الظهر.
  • ألم في الحوض.

 

كيف يتمّ تشخيص سرطان المثانة؟

يلجأ الأطباء إلى إجراء فحوصات معيّنة لتشخيص الإصابة بسرطان المثانة، تشمل ما يلي:7

  • منظار المثانة: يشمل هذا الإجراء معاينة المثانة والإحليل (مجرى البول) من الداخل والتحقق من وجود أية مناطق غير طبيعية، وذلك عبر استخدام المنظار وهو عبارة عن أنبوب مرن وصغير الحجم مزوّد بكاميرا.
  • الخزعة (العيّنة): يتمّ أخذ كمية صغيرة من نسيج المثانة لفحصها.
  • الفحص الخلوي للبول: يتمّ فحص عينة من البول تحت المجهر للتحقق من احتوائها على أية خلايا سرطانية أو خلايا ما قبل السرطانية.
  • فحوصات التصوير: تتيح للطبيب معاينة المثانة وفحصها عبر صور دقيقة ومفصّلة:
    • الأشعة السينية.
    • الأشعة المقطعية.
    • أشعة الرنين المغناطيسي.

 

كيف يتمّ علاج سرطان المثانة؟

تشمل أبرز التدابير التي يتمّ اللجوء إليها لمعالجة سرطان المثانة ما يلي:8

  • الجراحة: يعتمد نوع الجراحة على المرحلة التي وصل إليها السرطان، حيث يمكن أن تشمل استئصال الورم فقط، أو استئصال الورم مع جزء صغير من المثانة، أو استئصال المثانة بالكامل.
  • العلاج داخل المثانة: يشمل هذا النوع من العلاج حقن أنواع معيّنة من الأدوية السائلة في المثانة مباشرة، بحيث يؤدي ذلك إلى تحفيز الجهاز المناعي في الجسم على مهاجمة الخلايا السرطانية.
  • العلاج الكيميائي: يشمل استخدام أدوية كيميائية معينة للقضاء على الخلايا السرطانية.
  • العلاج الإشعاعي: تسليط أشعة ذات طاقة عالية على المنطقة المصابة بالسرطان لتدمير الخلايا السرطانية.

 

 ما هي طرق الوقاية من الإصابة بسرطان المثانة؟

على الرغم من أنه لا توجد طريقة أو وسيلة أكيدة للوقاية من سرطان المثانة، ولكن يمكننا الحدّ من احتمال الإصابة بهذا المرض عبر مراعاة الإرشادات والنصائح التالية:9

  • الإقلاع عن التدخين.
  • الحدّ من التعرّض لبعض المواد الكيميائية في أماكن العمل.
  • الحرص على شرب كميات كافية من السوائل.
  • الحرص على تناول الكثير من الفواكه والخضروات.


 المراجع:

Bladder Cancer (National Cancer Institute) http://www.cancer.gov/types/bladder (Accessed January 18, 2016)

Bladder cancer statistics | World Cancer Research Fund International (Bladder cancer statistics | World Cancer Research Fund International) http://www.wcrf.org/int/cancer-facts-figures/data-specific-cancers/bladder-cancer- (Accessed January 18, 2016)

"Cancer Incidence Report Saudi Arabia 2010." Kingdom Saudi Arabia Council of Health Services Saudi Cancer Registry. 2014. Web. <http://www.chs.gov.sa/Ar/mediacenter/NewsLetter/2010 Report (1).pdf> (Accessed January 18, 2016)

Bladder Cancer-Cause (WebMD) http://www.webmd.com/cancer/bladder-cancer/bladder-cancer-cause (Accessed January 18, 2016)

Bladder cancer (Risk factors) http://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/bladder-cancer/basics/risk-factors/con-20027606 (Accessed January 18, 2016)

Bladder Cancer Symptoms & Treatment | Cleveland Clinic (Bladder Cancer Symptoms & Treatment | Cleveland Clinic) http://my.clevelandclinic.org/health/diseases_conditions/hic_facts_about_bladder_cancer (Accessed January 18, 2016)

Bladder cancer (Tests and diagnosis) http://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/bladder-cancer/basics/tests-diagnosis/con-20027606 (Accessed January 18, 2016)

How is bladder cancer treated? (How is bladder cancer treated?) http://www.cancer.org/cancer/bladdercancer/detailedguide/bladder-cancer-treating-general-info (Accessed January 18, 2016)

Can bladder cancer be prevented? (Can bladder cancer be prevented?) http://www.cancer.org/cancer/bladdercancer/detailedguide/bladder-cancer-prevention (Accessed January 18, 2016)