تعرف على الأمراض

 

اعتلال الكلية السكري

تعرف على الأمراض

 

ما هو اعتلال الكلية السّكري؟

يعدّ اعتلال الكلية السكري أحد المضاعفات الخطيرة المترتبة على الإصابة بداء السّكري، والذي يؤدي إلى إلحاق أضرار بالغة بنظام الترشيح والتصفية في الكليتين. وتحتوي كلّ كلية في جسم الإنسان على مئات الآلاف من وحدات صغيرة تسمى النفرونات، والتي تتولى مهمة تصفية الدم وتنقيته وإزالة الفضلات من الجسم والحفاظ على توازن السوائل فيه. وقد تؤدي الإصابة بداء السّكري في بعض الحالات إلى تلف هذا النظام وتندُّب النفرونات، وبالتالي الإصابة باعتلال الكلية السكري.1

 

ما هي العوامل التي تزيد من احتمال الإصابة باعتلال الكلية السّكري؟

تشمل أبرز العوامل التي تزيد من احتمال التعرّض لخطر الإصابة باعتلال الكلية السكري ما يلي:2

  • السّكري غير المنضبط.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الإصابة بداء السّكري من النوع الأول في مرحلة مبكرة من الحياة.
  • وجود سوابق عائلية للإصابة بداء السّكري واضطرابات الكلى.
  • التدخين.
  • الأصول العرقية: الأشخاص ذوو البشرة السوداء أكثر عرضة لخطر الإصابة باعتلال الكلية السّكري من ذوي البشرة البيضاء.

 

ما هي أعراض اعتلال الكلية السّكري؟

يمكن أن تظهر أعراض اعتلال الكلية السّكري بعد مرور 5-10 سنوات على تعرّض نظام الترشيح في الكليتين للتلف، وتشمل هذه الأعراض ما يلي:3

  • الإعياء.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • خسارة الوزن.
  • فقدان الشهية.
  • الصّداع.
  • الغثيان
  • التقيؤ.
  • تورّم الذراعين.
  • تورّم الساقين.
  • جفاف وحكّة في الجلد.

 

كيف يتمّ تشخيص اعتلال الكلية السّكري؟

تشمل أبرز الفحوصات التي يلجأ إليها الأطباء لتشخيص الإصابة باعتلال الكلية السّكري ما يلي:4

  • تحليل البول: للتحقق من وجود البروتين (الألبومين) في البول، والذي يعدّ مؤشراً على تضرر الكلى.
  • شرائط فحص البيلة الزلالية (البروتينية): وهو اختبار بسيط يتيح الكشف عن الكميات القليلة من البروتين في البول في حال وجودها.
  • الفحص المخبري: يتمّ فحص عينة عشوائية من البول للكشف عن وجود الألبومين فيها. ويعد من أكثر فحوصات البول دقة حيث يتيح قياس كمية البروتين الموجودة في عينة البول بدقة كبيرة.
  • فحص الكرياتينين: يقيس هذا الاختبار مستويات الكرياتينين لتقييم مدى كفاءة الكليتين وقدرتهما على تصفية الدم وتخليصه من السموم والشوائب.

 

كيف يتمّ علاج اعتلال الكلية السّكري؟

تشمل التدابير التي يتمّ اللجوء إليها لمعالجة اعتلال الكلية السّكري استخدام أدوية خفض ضغط الدم وخفض مستوى السّكر في الدم، بالإضافة إلى إدخال بعض التغييرات على نمط الحياة:5

  • أدوية خفض ضغط الدم:
    • مثبطات الإنزيم المحوّل للأنجيوتنسين.
    • حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين.
  • أدوية علاج داء السّكري.
  • التغيّرات في نمط الحياة:
    • اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.
    • ممارسة التمارين الرياضية بصورة منتظمة.
    • تناول الأدوية وفقاً لتعليمات الطبيب المعالج.
    • فحص مستوى السّكر في الدم عدة مرات يومياً ووفقاً لتوجيهات الطبيب، وتسجيل قيم هذه الفحوصات وحفظها في ملف خاص لمساعدة المريض على إدراك مدى تأثير الوجبات التي يتناولها والأنشطة التي يقوم بها على مستوى السّكر في الدم.

 

ما هي طرق الوقاية من الإصابة باعتلال الكلية السّكري؟

تعتبر الوقاية من الإصابة باعتلال الكلية السّكري أمراً بالغ الأهمية. ولتجنّب إلحاق الضرر بالكليتين، يتعيّن على المرضى اتباع النصائح والإرشادات التالية:6

  • الحرص على مراقبة مستوى السّكر في الدم والسيطرة عليه.
  • علاج ضغط الدم للمحافظة على قيمة الضغط الانقباضي دون 130 ملم زئبقي.
  • الحدّ من البيلة البروتينية.
  • العلاج بالأدوية التي تثبّط عمل نظام "الرينين أنجيوتنسين".

يساهم اتباع التعليمات والخطوات السابقة في الوقاية من اعتلال الكلية السّكري أو على الأقل الحدّ من تطوّر هذا المرض والمضاعفات المترتبة على الإصابة به.

 

 المراجع:

Mayo Clinic http://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/diabetic-nephropathy/basics/definition/con-20035589 (Accessed February 8, 2016)

U.S National Library of Medicine https://www.nlm.nih.gov/medlineplus/ency/article/000494.htm (Accessed February 8, 2016)

Healthline http://www.healthline.com/health/type-2-diabetes/nephropathy#Causes2 (Accessed February 8, 2016)

WebMD http://www.webmd.com/diabetes/tc/diabetic-nephropathy-exams-and-tests (Accessed February 8, 2016)

U.S National Library of Medicine https://www.nlm.nih.gov/medlineplus/ency/article/000494.htm (Accessed February 8, 2016)

6)

Hall, Phillip M. "Prevention of progression in diabetic nephropathy." Diabetes spectrum 19.1 (2006): 18-24.