تعرف على الأمراض

 

الصلب المشقوق (انشقاق العمود الفقري)

تعرف على الأمراض

 

ما هو الصُّلب المشقوق؟

تحدث الإصابة بحالات الصُّلب المشقوق (السنسنة المشقوقة، انشقاق العمود الفقري) خلال الشهر الأول من الحمل، وذلك نتيجة لوجود عيب أو خلل ما في تطور الدماغ والحبل الشوكي لدى الجنين، مما يؤدي إلى عدم انغلاق الأنبوب العصبي بشكل كامل وظهور فتحة في العمود الفقري.

هناك ثلاثة أنواع رئيسية للصُّلب المشقوق:1

  1. التورم النخاعي السحائي: وهو الأكثر خطورة من حالات الصّلب المشقوق، حيث يؤدي إلى بروز الأنسجة والأعصاب وجزء من الحبل الشوكي على شكل كيس في ظهر الطفل.
  2. التورم السحائي: يعتبر أقل خطراً وحدّة من النوع السابق، حيث يؤدي إلى بروز الغشاء السحائي فقط على شكل كيس في ظهر الطفل.
  3. الصُّلب المشقوق المستتر/المخفي: يعدّ أبسط أنواع الصّلب المشقوق وأقلها حدّة، حيث يؤدي إلى ظهور فتحة صغيرة جداً ومغطاة بالجلد في العمود الفقري.

ويعدّ الصّلب المشقوق أحد أكثر أنواع عيوب الأنبوب العصبي شيوعاً، حيث يصيب طفلاً واحداً من بين كل 2500 من الأطفال حديثي الولادة في كافة أنحاء العالم.2 وأشارت نتائج إحدى الدراسات التي أجريت في المملكة العربية السعودية إلى ارتفاع عدد حالات الصّلب المشقوق في المملكة (1,09 حالة من بين كل 1000 من الأطفال حديثي الولادة)، وذلك مقارنة مع الدول الغربية. وبيّن الباحثون إلى أن زواج الأقارب لعب دوراً كبيراً في انتشار هذا المرض، وشكّل أحد أبرز العوامل التي زادت من احتمال التعرّض لخطر الإصابة به.3

 

ما هي أسباب الصُّلب المشقوق وما العوامل التي تزيد من احتمال الإصابة به؟

على الرغم من أنّ الأسباب الدقيقة للإصابة بالصّلب المشقوق لا تزال غير معروفة، يعتقد العلماء أنّ مجموعة من العوامل البيئية والوراثية تلعب على الأرجح دوراً في الإصابة بهذا العيب الخلقي.

أظهرت بعض الدراسات أنّ العوامل التالية تلعب دوراً كبيراً في جعل الأمهات أكثر عرضة لإنجاب أطفال مصابين بالصُّلب المشقوق:4,5

  • نقص فيتامين "ب 9" وحمض الفوليك.
  • وجود سوابق عائلية للإصابة بالصُّلب المشقوق.
  • الأدوية وخاصة مضادات التشنج.
  • السّمنة خلال فترة الحمل.
  • سكّري الحمل.
  • الإجهاد والتوتر خلال فترة الحمل.

 

ما هي أعراض الصُّلب المشقوق؟

يؤدي الصّلب المشقوق إلى ظهور مجموعة متنوعة من الأعراض والتي تختلف من شخص لآخر تبعاً لنوع العيب أو الخلل في الأنبوب العصبي.6

ولا تظهر عادةً على المرضى المصابين بالصلب المشقوق المستتر أو التورم السحائي أية أعراض واضحة. في حين يعاني مرضى التورم النخاعي السحائي، والتي تعدّ الشّكل الأكثر خطورة من حالات الصّلب المشقوق، من انكشاف السحايا والحبل الشوكي وبروزهما من خلال فتحة في العمود الفقري. لذلك فإن هؤلاء المرضى يتعرضون إلى المشاكل الصحية التالية:

  • ضعف أو شلل في الساقين والذراعين.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي كالإمساك.
  • مشاكل في المثانة أو الأمعاء كالسلس البولي.
  • ضغط على الحبل الشوكي يؤدي إلى انحناء في العمود الفقري.
  • انحباس السائل الدماغي النخاعي، مما يؤدي إلى تجمع كميات كبيرة من السوائل في الدماغ.

 

كيف يتمّ تشخيص الصُّلب المشقوق؟

على الرغم من أنّ تشخيص الإصابة بالصّلب المشقوق تتمّ قبل ولادة الطفل، إلاّ أنه قد يتمّ الكشف عن بعض الحالات الخفيفة من المرض بعد الولادة. وبالمقابل، قد لا يتمّ الكشف عن حالات الإصابة بالصّلب المشقوق المستتر على الإطلاق.7

 

التشخيص قبل الولادة:

  • فحص الدم: لقياس مستوى بروتين معيّن يسمى "ألفا فيتو بروتين" والذي يتمّ إنتاجه بشكل طبيعي من قبل الجنين والمشيمة. ويتواجد هذا البروتين عادة في الدم بنسب قليلة خلال فترة الحمل، ولكن في حال تمّ الكشف عن مستويات عالية غير طبيعية منه فإن ذلك قد يشير إلى وجود فتحة في الأنبوب العصبي لدى الجنين.
  • تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية (الأشعة الصوتية للجنين): إذا أظهرت نتائج فحص الدم وجود مستويات عالية من "ألفا فيتو بروتين" يمكن للطبيب أن يطلب تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية وذلك لمعاينة الجنين والكشف عن أية علامات للإصابة بالصُّلب المشقوق.
  • بزل السائل الأمنيوسي: يشمل هذا الاختبار أخذ عينات صغيرة من السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين وفحصها، وفي حال تمّ الكشف عن مستويات عالية من "ألفا فيتو بروتين" فإن ذلك يشير إلى إصابة الجنين بالصُّلب المشقوق.

 

التشخيص بعد الولادة:

  • يتيح إجراء فحوصات التصوير المناسبة للطفل الكشف عن الحالات الخفيفة من الصُّلب المشقوق المستتر، ويشمل ذلك:

    • الأشعة السينية

    • أشعة الرنين المغناطيسي

    • الأشعة المقطعية

 

كيف يتمّ علاج الصُّلب المشقوق؟

يعتمد علاج حالات الصُّلب المشقوق على مدى شدة المرض والمرحلة التي وصل إليها:8

  • الجراحة: إنّ إجراء عملية جراحية فورية بعد ولادة الطفل مباشرة لإغلاق الفتحة يساعد في منع حدوث مزيد من الالتهابات أو الأضرار.
  • الجراحة قبل الولادة: تبيّن أنّ إجراء عملية جراحية لإغلاق الفتحة الموجودة في الأنبوب العصبي لدى الجنين وهو ما يزال في طور النمو داخل الرحم يحقق نتائج أفضل.
  • علاج مشاكل المثانة والأمعاء: قد يتطلب ذلك إجراء عملية جراحية لتعزيز أداء المثانة أو الأمعاء.
  • الولادة القيصرية: قد تكون إحدى الخيارات المناسبة للحدّ من نسبة تلف الأعصاب المكشوفة لدى الطفل.

 

ما هي طرق الوقاية من الصُّلب المشقوق؟

أفضل الطرق للوقاية من الصُّلب المشقوق هي:9

  • تناول 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يومياً قبل الحمل وخلال المراحل المبكرة منه، حيث يعدّ أحد أهم الفيتامينات التي تساعد على النمو الصحي للجنين.
  • تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية والعشبية.
  • السيطرة على مرض السّكري.
  • خسارة الوزن.
  • علاج الحمى على الفور أثناء الحمل.

 

المراجع:

Spina bifida (Spina bifida). http://www.nhs.uk/Conditions/Spina-bifida/Pages/Introduction.aspx (Accessed December 6, 2015)

Spina bifida (Genetics Home Reference). http://ghr.nlm.nih.gov/condition/spina-bifida (Accessed December 6, 2015)

Murshid, Waleed R. "Spina bifida in Saudi Arabia: is consanguinity among the parents a risk factor?" Pediatric neurosurgery 32.1 (2000): 10-12.

(Centers for Disease Control and Prevention). http://www.cdc.gov/mmwr/preview/mmwrhtml/00019479.htm. (Accessed December 6, 2015)

Anderson, James L., et al. "Maternal obesity, gestational diabetes, and central nervous system birth defects." Epidemiology 16.1 (2005): 87-92.

Spina Bifida-Topic Overview (WebMD). http://www.webmd.com/parenting/baby/tc/spina-bifida-topic-overview (Accessed December 6, 2015)

Spina Bifida Fact Sheet (Spina Bifida Fact Sheet). http://www.ninds.nih.gov/disorders/spina_bifida/detail_spina_bifida.htm#3258_7 (Accessed December 7, 2015)

Spina bifida (Treatments and drugs). http://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/spina-bifida/basics/treatment/con-20035356 (Accessed December 7, 2015)

Facts (Centers for Disease Control and Prevention). http://www.cdc.gov/ncbddd/spinabifida/facts.html (Accessed December 7, 2015)