مرفق قياس التدفق الخلوي

يلعب مرفق قياس التدفق الخلوي دوراً في فهم عدة معالجات بيولوجية نظراً لقدرة هذا المرفق على تحليل مقاييس متعددة على خلايا فردية. وتشمل الخصائص الكيميائية والفيزيائية للخلايا التي يمكن قياسها في مرفق قياس التدفق الخلوي حجم الخلية وشكلها، ومستقبلات الغشاء السطحي، ومحتوى الـ "دي أن أي"، ومولدات المضادات النووية، وفي داخل الخلية Ca2+، ودرجة الحموضة (Hp) داخل الخلايا، والتعبير الجيني. ويستطيع مرفق قياس التدفق الخلوي تحليل مجموعات الخلايا بمعدل 1000 إلى 30,000 في الثانية حسب نوع قياس التدفق الخلوي.