تأخذ شؤون التمريض في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث (مؤسسة عامة) على عاتقها أن تكون مركزاً للتميز في مجال التمريض، وخلق بيئة ممارسة احترافية لتقديم الرعاية الأكمل جودة لمرضانا. إننا فريق متعدد الجنسيات، وكل منا يساهم في العناية بالمريض بمنظوره العلمي والاحترافي والثقافي. تكمن قيمتنا وقوتنا في تنوعنا واتحادنا لتحقيق العناية المميزة للمريض.

يُعتبر الممرضون جزء من  تجربة المريض، وهم الركيزة الأساسية لتقديم رعاية عالية الجودة. ونعلم أيضاً أن هذه الرعاية لا يمكن تحقيقها بدون فريق تمريض يأخذ على عاتقه التميز في الرعاية، ويتم دعمهم في بيئة عملهم.

 

لقد أدى هذه التميز إلى وضع مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث المستشفى في مركز الصدارة في المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي، والسادس عالمياً في جائزة Magnet Designation) ) في الأول من حزيران/يناير 2013 من قبل مركز الاعتماد الأمريكي للممرضين (ANCC).

إننا فخورون بالتزام ممرضينا بالتميز وبمنهجهم في استخدام أفضل الوسائل لمتابعة المخرجات. وقد أخذت شؤون التمريض على عاتقها التميز في مستوى الرعاية للمرضى و نقلها إلى مستوى جديد وذلك لكونها المنظمة الأولى عالمياً لتحصل على جائزة " قاعدة البيانات الوطنية لمؤشرات جودة التمريض" التي منحت لجودة التمريض المتميزة في عام 2013 في فئة المستشفيات التعليمية.    

نهدف إلى خلق بيئة ممارسة احترافية تركز على العناية بالجودة، معتمدة في ذلك على أفضل الأدلة المتاحة، والممارسة الذاتية الاحترافية، وإنتاج المعرفة من خلال الأبحاث. تتطلب جودة الرعاية المقدمة شبكة من الشراكات بين ممرضي الرعاية المباشرة، والممرضين والمدراء، والممرضين وفريقهم متعدد التخصصات. إن اتخاذ القرار المشترك هو الرابط الذي يجمع هذه الشراكات معاً، مع التركيز على الرعاية المميزة بالمريض.

وبالتزام جميع الممرضين، من الموظفين إلى إدارة التمريض، فإننا نصنع الفرق في رعاية المرضى في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث (مؤسسة عامة) – فرع جدة.

 

التمريض السعودي

إننا ملتزمون برفع مستوى التمريض لأعلى الدرجات في السعودية والشرق الأوسط. يتضح هذا بتكفلنا بخطة السعودة التي تهدف لتوظيف عدد أكبر من الممرضين السعوديين في المؤسسة، وتطوير مستوى الممرضين السعوديين من خلال تخطيط الوظائف ودعم الابتعاث، ودعم طلبة التمريض والخريجين الجدد وتأهيلهم ليصبحوا ممرضين متمرسين ومسجلين، ودعم هيئة التمريض السعودية المبادرة وتحسين صورة التمريض في المجتمع، ومساعدة منظمات الصحة الأخرى والمجتمع بأقصى ما يمكن لللدور الذي يؤدونه في رحلة التميز التمريضي.   

تقديم الرعاية التمريضية (وحدات التمريض)

يطبق التمريض في مستشفى الملك فيصل التخصص ومركز الأبحاث (مؤسسة عامة) – فرع جدة بناءً على نموذج الممارسة الاحترافي (PPM) المصمم من قبل الكادر والمُوافق عليه من قبل المجلس التنفيذي للتمريض في عام 2011 . 

 

إنجازات التمريض

  • جائزة المركز الأمريكي لاعتماد جودة التمريض- برنامج الاستقطاب الدوليMagnet® ماجنت Magnet Designation
  • جائزة سمو الأميرة منى الحسين في 7 أكتوبر 2015
  • تقوم شؤون التمريض في جدة بعقد المؤتمر العالمي السابع للتمريض، بالتعاون مع مركز الاعتماد الأمريكي للممرضين (ANCC)، وجمعية الممرضين الأمريكيين (ANA).
  • جائزة نسيبة بنت كعب الذهبية: استلمت السيدة هيا فهد الدوسري – ممرضة سريرية في قسم العناية الجراحية والباطنية المركزة 
  • مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث (مؤسسة عامة) – جدة هو المستشفى الأول الذي يحصل على جائزة " قاعدة البيانات الوطنية لمؤشرات جودة التمريض" لجودة التمريض المتميزة بفئة المستشفيات التعليمية. تهتم هذه الجائزة بنتائج الجودة التمريضية الفائقة المعتمدة على بيانات 2000 مستشفى.

 

 

تطوير و سعودة التمريض

برنامج الخريجين الجدد

أطلق مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث برنامجاً مبتكراً ومُعاد تصميمه للخريجين الجدد (برنامج تدريب الممرضين). إن هذا البرنامج متاح للمرضين الخريجين المؤهلين حديثاً من برنامج بكالوريوس التمرض BSN.

 

فرص التطوير المهني

يأخذ الطاقم في قسم تطوير التمريض والسعودة (NDS) على عاتقه مسؤولية تطوير المهنة لجميع الممرضين. يتم تقديم مجموعة واسعة من فرص التعلم والتطوير لتعزيز المهارات والقدرات السريرية للممرضين. وبنيت هذه الفرص على فلسفة تعليم الكبار.

اعتمدت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية (SCHCS) مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث (مؤسسة عامة) – فرع جدة كمركز معتمد للتعليم المستمر. هناك علاقة قائمة على شراكة قوية بين قسم تطوير التمريض والسعودة والطاقم السريري لضمان تلبية احتياجات التعليم المستمر للممرضين. ويتم الإعلان عن برامج التعليم المستمر عن طريق التقويم التعليمي شهرياً.

بالإضافة إلى ذلك، فإنه يتم تطوير برامج التعليم المستمر لأدوار محددة كبرامج التطوير الوظيفي السعودي (SCDP) في عدد من المجالات العامة والمتخصصة، وبرنامج التنمية السريرية للممرضين. يمكن أن تساعد فرص النمو الوظيفي الداخلي والتعليمي والإرشادي للممرضين في تطوير حياتهم المهنية في التخصصات الطبية الدقيقة وزيادة ثقتهم في المساهمة في مشاريع تنظيمية أوسع، مما يؤثر على تقديم الرعاية الآمنة الصحية للمرضى. ويشمل ذلك المشاركة في مشاريع تحسين الأداء متعدد التخصصات والمشاركة في مهام تجعل الممرضين نقطة اهتمامهم الرئيسية.

أنشأت إدارة تطوير التمريض والسعودة شراكات قوية مع عدد من مؤسسات التعليم العالي والجامعات المحلية لضمان تقديم تجربة تعليم حيوية وذات اهتمام عالٍ لطلاب البكالوريوس السعوديين وطلاب الماجستير في التمريض


تمريض العيادات الخارجية

تقدم هذه الخدمات رعاية عالية الجودة للمرضى المؤهلين للعلاج في المجتمع. وهذا يتضمن الدخول في نفس اليوم للإجراءات الطبية، وزيارات المرضى الخارجيين، والرعاية الصحية المنزلية والرعاية الصحية الأولية لكل الموظفين و التابعين لهم المؤهلين للعلاج. يوجد 7 وحدات. وهي:  

1- قسم طب الطوارئ

2- وحدة إجراءات اليوم الواحد

3- وحدة المناظير

4- عيادة طب العائلة

5- الرعاية الصحية المنزلية

6- قسم العيادات الخارجية

7- وحدة غسيل الكلى

تطوير الموظفين و الأبحاث

تشكل أبحاث التمريض الأساس لتحسين ممارسة مهنة التمريض في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث. يدرك مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث (مؤسسة عامة) – فرع جدة أن وجود برامج قوية  في مشاريع أبحاث التمريض والأنشطة البحثية التمريضية ضروري لضمان توفير أعلى مستوى من جودة رعاية المرضى المعتمدة على أفضل الممارسات ونتائج الأبحاث والتقدم الشامل في التمريض كمهنة.

تاريخياً، تم وضع بحوث التمريض على جدول الأعمال أثناء المسيرة باتجاه اعتماد جودة التمريض- برنامج الاستقطاب الدوليMagnet® ماجنت (2006-2013). وخلال هذه الفترة، تم وضع أساليب لمساعدة الممرضين الراغبين في إجراء الأبحاث داخل المستشفى. في شهر فبراير 2010، تم تأسيس مجلس أبحاث التمريض كجزء من نموذج الممارسة المهنية (PPM) الذي يوجه صنع القرار في قسم شؤون التمريض. كما وتم التركيز بشكل بارز على إنشاء ثقافة مبنية على البراهين والممارسة.

 


التعامل مع باحثين من الخارج لتوجيه أبحاث سلوك التمريض في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث (مؤسسة عامة) – فرع جدة

إجراء البحوث:

يأخذ قسم شؤون التمريض على عاتقه تشجيع ومساعدة الممرضين على إجراء البحوث كجزء من تطورهم المهني وتعزيز جودة الممارسة التمريضية. وقد أعدَّ قسم شؤون التمريض عملية إدارية لتوجيه وإرشاد التقديم والموافقة على جميع البحوث التي يقوم بها الممرضون. ويشمل ذلك الممرضين العاملين في إدارة شؤون التمريض والعاملين في المجال الميداني ضمن دائرة شؤون التمريض من قبل باحثين خارجيين. لا بد من وجود الباحث الرئيسي (PI) لاستكمال طلب مجلس المراجعة المؤسسية (IRB) للموافقة على البحث التمريضي. تتوافر النماذج في مركز الأبحاث، لا بد من توافر ذلك للحصول على موافقة خطية من المدير التنفيذي لشؤون التمريض قبل تقديم المقترح البحثي إلى مجلس المراجعة المؤسسية للمستشفى.